أعلنت رابطة المحترفين الإسبانية لكرة القدم "لا ليغا" عن مجموعة من البروتوكولات التي سيتم تطبيقها عند استئناف مباريات دوري الدرجة الأولى المحلي، والأمر نفسه بالنسبة إلى دوري الدرجة الثانية.

ونشرت صحيفة كالتشيو ميركاتو تفاصيل البروتوكولات، حيث سيستخدم دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم برنامج تحليل بالفيديو للمساعدة في تحديد ما إذا كان لاعب أصاب زميلاً له أو منافساً بعدوى فيروس كورونا إذا جاءت نتيجة عينته إيجابية بمجرد استئناف الموسم، بحسب مسودة بروتوكول أعدتها رابطة الدوري.

وأوضحت أنه تم إرسال البروتوكول إلى الأندية في الدرجتين الأولى والثانية بإسبانيا ويعد نسخة محدثة من وثيقة تلقتها الأندية في وقت سابق من الشهر الحالي.

وطبقاً للبروتوكول، إذا جاءت عينة لاعب إيجابية بعد مباراة، فسيتم عزله، بينما تخضع المنشأة التي يقيم فيها لعملية تعقيم.

وسيخضع أي شخص في الدائرة الشخصية للاعب وكان على اتصال به لفحوص، بينما يستخدم محللون برنامج رابطة الدوري، ويدعى (ميدياكوتش)، لمعرفة اللاعبين الآخرين الذين احتك بهم اللاعب المصاب بالعدوى.

وذكر البروتوكول أن أي لاعب كان على اتصال وثيق بلاعب مصاب لأكثر من خمس دقائق سيخضع لفحوص، إذ ترجح دراسات أن مخاطر العدوى تزداد عندما يكون الشخص على اتصال بآخر مصاب لما يزيد عن 15 دقيقة.