قالت رابطة بطولات الدوريات الأوروبية إن التنبؤ بعودة مباريات كرة القدم في القارة مستحيل خلال الظروف الراهنة لكنه أكد أن المباريات ستقام دون جمهور حين تكون الأوضاع مناسبة.

وتضم الرابطة بطولات الدوري المحترفة في أوروبا ومنها أكبر المسابقات في انجلترا وإسبانيا وألمانيا وفرنسا وإيطاليا التي توقفت بسبب وباء كوفيد 19.

وقال نائب الأمين العام للرابطة ألبرتو كولومبو لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي)، إن أندية القارة تضررت كثيراً بسبب توقف مسابقات الدوري وتبحث عن حلول مختلفة لاستئناف الموسم.

وأضاف: "لا شك أن المباريات ستلعب خلف أبواب مغلقة لكن من المستحيل الرد على سؤال عن موعد عودة المباريات، لا أحد يعرف الإجابة".

وتابع: "نعرف جميعاً أن حكومات الدول هي المعنية برفع القيود المختلفة على ممارسة الرياضة".

وتوقف الدوري الإنجليزي الممتاز حتى 30 أبريل (نيسان) على الأقل وستجتمع الأندية غداً الجمعة، لمراجعة الموقف لكن لا تبدو عودة النشاط قريبة مع استمرار إجراءات العزل العام في بريطانيا.

وعادت أندية ألمانية للتدريبات الأسبوع الماضي مع تقسيم التشكيلات لمجموعات صغيرة مع اتباع إرشادات الوقاية.

كما يريد الاتحاد الإيطالي للعبة العودة للتدريبات عند انتهاء حالة العزل العام في الثالث من مايو (أيار)، وأوصى بعزل اللاعبين والطواقم في معسكرات تدريب.

وتابع كولومبو: "الأولوية للتركيز في توفير ظروف تسمح بالمنافسة خلال الصيف، لا شك أن صحة اللاعبين تأتي في المقام الأول وكذلك كل الطواقم ووسائل الإعلام، يجب أن يكون الجميع في أمان".