أزمة في إعادة بناء إستاد سيدني

saa 0 494 2019-07-26
حقوق الملكية للصورة

أكد وزير الرياضة في ولاية نيو ساوث ويلز الأسترالية، جون سيدوتي، اليوم الجمعة، أن مجموعة ليندليس خسرت عقداً لبناء إستاد كرة قدم في سيدني، عقب فشل الشركة المتخصصة بالتشييد في الوفاء "بالتوقعات الحكومية".

خصصت حكومة نيو ساوث ويلز، وعاصمتها سيدني، 729 مليون دولار أسترالي (505.12 مليون دولار)، لهدم وإعادة بناء الإستاد.

وفازت شركة ليندليس بالمرحلة الأولى من العقد لهدم الإستاد القديم الذي افتتح لأول مرة في يناير (كانون الثاني) 1988. وتم الانتهاء من أغلب أعمال الإزالة.

وقال وزير الرياضة: "لم يلب العرض الذي قدمته ليندليس بخصوص المرحلة الثانية توقعات الحكومة، لذا فإننا نبحث عن شركة تشييد أخرى في سوق تنافسية، حكومة نيو ساوث ويلز ملتزمة بإقامة إستاد سيدني لكرة القدم في وقته ووفقاً لميزانية المشروع".



التعليقات
أضف تعليق
لا تتم مشاركة البيانات مع أطراف أخرى