رياضياً ..قطر في يومها الوطني قيادة وريادة وفي مصاف العواصم العالمية

saa 0 57 2018-12-18
حقوق الملكية للصورة

الحديث عن اليوم الوطني لدولة قطر لابد وانه يعني الكثير على صعيد جميع الانجازات المتحققة لهذا الوطن الحبيب.

فالكل يتفق على ان الاحتفال سنويا بهذه المناسبة يسهم في غرس قيم الولاء والتلاحم في نفوس جميع المتواجدين على أرض قطر من مواطنين ومقيمين، وذلك تحقيقا لرؤية اليوم الوطني في تعزيز الولاء والتكاتف والوحدة والاعتزاز بالهوية الوطنية القطرية.

وفي غمرة هذا اليوم الأغر، تبدو امام الجميع مسيرة الإنجازات والنهضة التي تشهدها قطر اليوم بعد أن وضع المؤسس ركائز البناء قبل أكثر من مائة عام، ذلك ان دلالات الذكرى تنطلق مما شهدته قطر من نهضة وتطور في شتى المجالات، منذ أن بدأ المغفور له الشيخ جاسم بن محمد بن ثاني في إرساء دعائم الدولة، حيث حققت قطر العديد من الإنجازات على جميع الأصعدة حتى أصبحت في مصاف الدول المتقدمة وتتبوأ مكانة مرموقة على الصعيد الدولي.

 

رعاية متواصلة.. وسلسلة من الإنجازات

نفخر جميعاً، مواطنين ومقيمين، بما تحقق للرياضة القطرية من انجازات ونجاحات لامعة اثبتت ان منتخباتنا الوطنية في مختلف الالعاب على الموعد ونجحت في استكمال سلسلة الانجازات التي حققتها قطر هنا وهناك من خلال تحقيق العديد من الألقاب التي أسهمت في رفع علم قطر في المحافل الدولية بدعم القيادة الحكيمة التي أولت الرياضة القطرية دعماً استثنائياً جعلها في مصاف متقدم.

فضلاً عن الدور الذي قامت به اللجنة الاولمبية القطرية برئاسة سعادة الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني في تعزيز حضور وتواجد رياضيينا في المحافل الخارجية. وقد سجل رياضيونا حضورا لافتا في ميادين المنافسات الإقليمية والدولية، ونجحوا في حصد عدد كبير من الميداليات الآسيوية والدولية، في المشاركات المتعددة التي خاضوها هذا العام عربيا وقاريا واقليميا واولمبياً.

 

التلاحم والترابط بين المواطنين والمقيمين

تمثل النسخة الثانية من جولة العلم التي أُقيمت هذا العام احدى الشواهد الجميلة في مسيرة اليوم الوطني، اذ شهدت دعم ومشاركة أكثر من 1500 شخص من مختلف فئات المجتمع وقطاعات العمل، من بينهم رياضيون حاليون من فريق الأدعم ورياضيون معتزلون، وسفراء ودبلوماسيون، وما يقارب 800 من أطفال المدارس.

وقطعت جولة العلم أكثر من 300 كيلومتر عبر مختلف أنحاء قطر وجاب العلم أهم معالمها وأبرز منشآتها، حيث استقبلها السكان بحفاوة واحتفلوا جميعاً في أجواء من التكاتف والألفة والترابط فيما بينهم. وانتقل العلم من يدٍ إلى أخرى من خلال مجموعة من الرياضات المتنوعة التي تضمنت ركوب الدراجات الهوائية، والجري، والسباحة، وغيرها، ما عكس قوة وعمق الروح الاجتماعية والرياضية لرياضيي الأدعم.

وتعليقاً على نجاح جولة العلم 2018، قال سعادة الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني رئيس اللجنة الأولمبية القطرية: «تأتي إقامة النسخة الثانية من جولة العلم في إطار احتفالاتنا باليوم الوطني. وإن ما شهدته جولة العلم من مشاركة أكثر من 1500 مشارك يمثلون مختلف شرائح المجتمع القطري، يعكس مدى التلاحم والترابط الذي جمع المواطنين والمقيمين حول علم قطر في مسيرة تكاتف جابت مختلف مناطق البلاد عبر رياضات متعددة، تحمل في طياتها رسالة تكاتف وسلام في حب الوطن».

وقد شارك المئات من الأفراد في حمل العلم الذي طاف أرجاء قطر ومرّ على أهم المناطق فيها، حيث شهدت الفعالية انطلاق العلم من عنّة الأدعم في شاطئ سيلين، واختتمت جولتها في حديقة أسباير.

 

لوسيل وقمة الفيفا ومكانة الدوحة

من بين الاحداث الهامة التي تجسد رعاية القيادة للرياضة والرياضيين وحرصها الكبير على الارتقاء بمكانتها على خارطة الرياضة العالمية تنظيم كأس العالم 2022 التي تواصل قطر المضي قدما في اكمال خطوات اقامتها في الشرق الاوسط لتكون مونديال كل العرب كما قال تميم المجد.

وقد تفضل سمو الأمير المفدى، فشمل برعايته الكريمة، حفل الإعلان عن تصميم استاد لوسيل، الذي سيستضيف المباراتين الافتتاحية والنهائية من بطولة كأس العالم لكرة القدم قطر 2022.. في وقت كانت قطر قد هيأت فيه كل سبل النجاح لاجتماعات الاتحاد الدولي التي استضافتها الدوحة بمشاركة ممثلين عن 66 اتحاداً وطنياً والتي بحثت مستقبل كرة القدم من خلال محاور رئيسية تبناها الاتحاد الدولي ووضعها على طاولة النقاش بهدف الوصول إلى أفضل السبل التي تضمن الارتقاء باللعبة.

 

حصاد «أم الألعاب» يتواصل ويزهو

لقد حققت قطر على الصعيد الرياضي العديد من الإنجازات خلال عام 2018، أبرزها ما حققه الاتحاد القطري لألعاب القوى، حيث حصل أبطال «أم الألعاب» على 8 ميداليات ملونة بواقع (4 ذهبيات وفضيتين وبرونزيتين) في البطولة الآسيوية رقم 18 لألعاب القوى للشباب والشابات، و7 ميداليات ملونة (3 ذهبيات وفضيتين وبرونزيتين) في بطولة آسيا الثامنة للصالات المغلقة، و7 ميداليات (4 ذهبيات وفضيتين وبرونزية) في دورة الألعاب الآسيوية الثامنة عشرة، و9 ميداليات (4 ذهبيات وفضيتين وثلاث برونزيات) في البطولة السادسة عشرة لألعاب القوى لمجلس التعاون لدول الخليج العربي للشباب، فضلا عن فوز معتز برشم بميدالية فضية في بطولة العالم للصالات المغلقة، وأواب بارو وعبدالعزيز محمد بميداليتين ذهبيتين في دورة الألعاب الأولمبية للشباب.

وحصد الاتحاد القطري لرفع الأثقال والمبارزة إنجازات مهمة أيضا خلال العام، حيث تألق الرباع فارس إبراهيم وحصد ثلاث ميداليات ذهبية في بطولة آسيا للشباب والناشئين لرفع الأثقال، كما نال ثلاث ميداليات ملونة (ذهبيتين وفضية) في بطولة العالم لرفع الاثقال للشباب تحت 20 سنة، وأيضا فاز بميدالية فضية في دورة الألعاب الآسيوية الثامنة عشرة.

 

محطات مضيئة

كان للاتحاد القطري لرياضة ذوي الاحتياجات الخاصة دور مميز في مسيرة الإنجازات بعدما حصد 8 ميداليات (4 ذهبيات و3 فضيات وبرونزية) في الألعاب الإقليمية التاسعة للأولمبياد الخاص، فضلا عن فوز سارة مسعود بميدالية فضية في دورة الألعاب الآسيوية البارالمبية.

وفيما يتعلق بالاتحاد القطري لكرة اليد فقد حقق منتخب الرجال المركز الأول في البطولة الآسيوية الـ18 للرجال لكرة اليد، كما نال المنتخب أيضا الميدالية الذهبية في دورة الألعاب الآسيوية الثامنة عشرة.

 

تألق وميداليات.. والبقية تأتي

تمكن الاتحاد القطري للتايكوندو والجودو والكاراتيه من دخول قائمة الإنجازات بعد تألق اللاعب عثمان بولعراس وفوزه بميدالية ذهبية في بطولة العالم الشاطئية للتايكوندو، وكذلك فوزه بميدالية برونزية في بطولة آسيا الـ(23) للتايكواندو (5) للبومزا، بينما نال زميله يوسف رياض يوسف اليمني ميدالية برونزية في بطولة آسيا الـ17 للكاراتيه شباب تحت 21 سنة.

وواصل الاتحاد القطري للرماية والقوس والسهم مسيرة الإنجازات بحصده 11 ميدالية ملونة (3 ذهبيات و8 فضيات) في البطولة العربية لرماية أسلحة الخرطوش، فضلا عن الفوز بميدالية برونزية في دورة الألعاب الآسيوية الثامنة عشرة.

وشارك الاتحاد القطري للفروسية والخماسي الحديث في الإنجازات بحصده ميداليتين ملونتين (فضية وبرونزية) في دورة الألعاب الآسيوية الثامنة عشرة، كما أنجز الاتحاد القطري للكرة الطائرة بعد فوز منتخب الرجال بالمركز الأول في بطولة آسيا للكرة الطائرة الشاطئية، وكذلك بالميدالية الذهبية لمسابقة الكرة الطائرة الشاطئية في دورة الألعاب الآسيوية الثامنة عشرة، فضلا عن فوز منتخب الرجال بالمركز الأول في كأس آسيا السادسة للكرة الطائرة.

 

الدخول إلى سجل الإنجازات

دخل الاتحاد القطري للملاكمة والمصارعة سجل الإنجازات بحصوله على ميدالية فضية في البطولة الآسيوية للمصارعة للكبار، وميدالية برونزية في البطولة العربية الأولى للرجال، وميدالية برونزية في البطولة العربية الثالثة للشباب.

وأخيرا، كان للجنة رياضة المرأة القطرية دور في المسيرة بعد تفوق العداءة رانيا رائد محمد رضا الناجي وحصدها للميدالية الذهبية في البطولة العربية الـ18 للشباب والشابات لألعاب القوى، وكذلك فوزها بميدالية ذهبية في بطولة غرب آسيا للسيدات لألعاب القوى.

 

 

المصدر:أستاد الدوحة



التعليقات
أضف تعليق
لا تتم مشاركة البيانات مع أطراف أخرى